عاجل

الهيئة العليا للمفاوضات: بقاء الأسد يضيع التضحيات الباهظة للسوريين

مكه 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة


الهيئة العليا للمفاوضات: بقاء الأسد يضيع التضحيات الباهظة للسوريين

في وقت لم تتلق فيه الهيئة العليا للمفاوضات بعد جدول أعمال محادثات جنيف المقرر أن تبدأ في 23 فبراير، أكد المتحدث باسمها أن المعارضة تريد مفاوضات مباشرة مع النظام السوري بخصوص الانتقال السياسي في محادثات السلام المقرر أن تبدأ في جنيف الأسبوع المقبل.

وأوضح سالم المسلط أمس أنه «لا يمكن أن يكون بشار الأسد على رأس السلطة لا في مرحلة انتقالية ولا في مستقبل سوريا»، مشيرا إلى أن الثمن الباهظ الذي دفعه الشعب السوري سيضيع لو بقي الأسد.

وتابع المسلط أن الهيئة لم تتلق بعد جدول أعمال محادثات جنيف المقرر أن تبدأ في 23 فبراير بعد مشاورات تمهيدية تبدأ في 20 فبراير، مضيفا «نريد مفاوضات مباشرة، نريد اختصارا للوقت، نريد نهاية سريعة لمعاناة الشعب السوري».

وزاد «المفاوضات ينبغي أن تبدأ بمناقشة الانتقال السياسي، الآن نريد أن ندخل في صلب العملية السياسية، في جوهر العملية السياسية وهو مناقشة الانتقال السياسي وما نص عليه بيان جنيف 1 من تشكيل هيئة حكم انتقالية بصلاحيات كاملة».

وكان يشير إلى بيان جنيف لـ 2012 الذي دعا إلى تشكيل هيئة حكم انتقالية تتمتع بسلطات تنفيذية كاملة ويمكن أن تشمل أعضاء من النظام والمعارضة وجماعات أخرى.

وقال البيان إن هذه الهيئة يتعين أن تتشكل بموافقة الطرفين.

واختارت الهيئة العليا للمفاوضات التي تضم جماعات وسياسيين معارضين للأسد وفدا يضم 22 عضوا للمشاركة في محادثات جنيف.

من جهتها، نفت وزارة الدفاع الروسية أمس تأجيل محادثات أستانة حول الأزمة السورية، وأكدت أن المحادثات ستجرى اليوم (أمس) وغدا (اليوم) كما كان مخططا.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية في كازاخستان أعلنت في وقت سابق أمس تأجيل المحادثات إلى اليوم.

ونقلت وكالة «تاس» الروسية عن مصدر رفيع المستوى في وزارة الدفاع الروسية القول إن المحادثات ستجرى كما كان مخططا دون وقف أو تأجيل.

إلى ذلك، أعفت قيادة قوات النظام قائد قواتها في المنطقة الشرقية من مهامه وأرسلت عوضا عنه أحد نواب رئيس الأركان لقيادة العمليات في دير الزور.

وذكر قرار صدر عن القيادة في دمشق أمس الأول أن اللواء حسن محمد أعفي من منصبه كقائد للقوات للمنطقة الشرقية وحصرت مهامه في قيادة الفرقة 17 مشاة التي تتخذ من دير الزور مقرا لها.

وخسر النظام خلال الفترة الماضية مناطق واسعة من دير الزور لمصلحة تنظيم داعش الذي تمكن من حصار المطار العسكري في دير الزور وعزله عن الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام.

وفيما يتعلق بالمساعدات السعودية للسوريين، قدمت العيادات التخصصية السعودية من خلال الصيدلية التابعة لها خلال الأسبوع 214 منذ بدء العمل في مخيم الزعتري الوصفات الطبية للأشقاء اللاجئين السوريين، حيث بلغ مجموع ما صرف 1887 وصفة طبية شملت معظم الأدوية الطبية اللازمة.

تطورات سورية
- طائرات روسية تقصف درعا
- 1887وصفة طبية للسوريين بالعيادات السعودية في الزعتري
- الدفاع الروسية تنفي تأجيل محادثات أستانة
- النظام يعفي قائد المنطقة الشرقية


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الهيئة العليا للمفاوضات: بقاء الأسد يضيع التضحيات الباهظة للسوريين في موقع عاجل اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع مكه وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي مكه


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق