مسؤول: العبوات الغازية ومشروبات الطاقة ستحمل علامة استيفاء للضريبة مستقبلاً جريدة الرياض -

جريدة الرياض 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد المسؤول الإعلامي لمشروع الضرائب غير المباشرة علي الحربي صعوبة حمل عبوات المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة وعبوات التبغ التي ستفرض عليها الضريبية الانتقائية علامة أو إشارة تؤكد تحصيل الضريبة على تلك العبوات وذلك خلال المراحل الأولى لفرض الضرائب عليها، مؤكداً لـ"الرياض" وجود دراسات قائمة هدفها الوصول إلى آلية تضمن حمل كل منتج من المنتجات التي ستفرض عليها الضريبة علامة أو إشارة تفيد باستيفاء ذلك المنتج الضريبة المفروضة عليه.

كما أشار علي الحربي إلى أن عمل الهيئة العامة للزكاة والدخل في المرحلة المبدئية سيكون منصباً على إصدار الرخص والشهادات الضريبية، وسيترك الأمر لأصحاب المستودعات الضريبية (المصنعين، التجار، المستوردين) والجهات الرقابية ذات العلاقة، للقيام بالأمور التي تخصهم، مشيراً إلى أن تطبيق الضريبية على المنتجات المصنعة مثل المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة التي تستورد أجزاء منها ستكون على المنتج النهائي وليس على الأجزاء ماعدا منتجات المشروبات التي يتم بيعها عبر المكائن التي تخلط تلك المكونات مباشرة مثل المشروبات الغازية المنتشر بيعها في المطاعم وبعض المواقع، إذ سيتم فرض الضريبة على المكعبات والمواد المستخدمة في التصنيع.

يذكر أن أبرز الالتزامات التي تقع على كاهل منتجي ومستوردي السلع الانتقائية هي التسجيل على موقع الهيئة حسب النماذج المعتمدة والحصول على تراخيص وتقديم إقرار ضريبي شهري والسداد خلال خمسة عشر يوماً من الموعد النظامي لتقديم الإقرار، وستطبق غرامات تأخير حال السداد المتأخر كما ستطبق العقوبات حال التأخر في التسجيل أو تقديم الإقرار أو عدم صحته أو تقديم بيانات مضللة، وستكون الضريبة التي تقرر فرضها خلال الربع الثاني من هذا العام على منتجات التبغ بنسبة 100% على سعر بيع التجزئة، وعلى مشروبات الطاقة بنسبة 100% على سعر بيع التجزئة والمشروبات الغازية بنسبة 50% على سعر بيع التجزئة فيما سيكون للجهات الرقابية دورها الرقابي بالشراكة مع هيئة الزكاة والدخل الجهة المسؤولة عن تطبيق وتحصيل ضريبة السلع الانتقائية.

مسؤول: العبوات الغازية ومشروبات الطاقة ستحمل علامة استيفاء للضريبة مستقبلاً جريدة الرياض -

المصدر : جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق