اخبار الفن اليوم حكيم: والدي كان هيضربني بالنار 3 مرات

بوابة الشروق 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف الفنان حكيم، عن كواليس طفولته ونشأته قبل دخوله مجال الغناء، قائلًا: «اسمي الحقيقي هو عبد الحكيم، لكن اسم "حكيم" هو ما كانت والدتي تطلقه عليّ، وأصلي من بلدة مغاغة، ووالدي كان عمدة».

وأوضح «حكيم»، خلال لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي، في برنامج «معكم»، المذاع عبر فضائية «سي بي سي»، مساء الخميس، أنه منذ الصغر وكان يحلم بأن يصبح مطربًا، متابعًا: «والدتي شجعتني على الموضوع علان مشربش سجائر، فكانت تقول ليّ ابتعد عن السجائر؛ حتى لا تضر صوتك، أما والدي كان يُعارض الفكرة لدرجة أنه كان هيضربني بالنار 3 مرات».

وأشار إلى رفض والده لفكرة أن يكون «ابن العمدة»، مطربًا في الأفراح، على الرغم من حبه الكبير للفنانة ليلى مراد، مضيفًا «من صغر يكنت بحلم بالصعود على المسرح، وإحنا في المدرسة كنت بشوف التلاميذ زملائي إنهم الجمهور بتاعي وإن أنا على المسرح بغني».

وتذكر أول مرة يصعد بها على مسرح للغناء، وكان ذلك في أحد الأفراح وكان عمره وقتئذ 9 سنوات، مستطردًا: «غنيت في الفرح دا لحد الصبح، وكنت لابس جلابية، وقدمت أغاني لعدوية، لأن أغانيه كانت مشهورة جدًا في الوقت دا».

اخبار الفن اليوم حكيم: والدي كان هيضربني بالنار 3 مرات

المصدر : بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق